الى ابنتي الغالية
إلى الدرة الثمينة ...... إلى الجوهرة المصونة
إلى حفيدة فاطمة الزهراء ...... وعائشة وخديجة
لاني احبك ...... لأني أريدك دوما في القمة اهمس بأذنك بنيتي وأقول
بنيتي درب النجاح ودرب شاق وطويل
خطواته أنت من سيخطوها وليكن زادك في هذا الدرب الطويل تقوى الله
وليكن حجابك العفيف تاج فوق الرأس
ولتكن أخلاقك دوما في الأعالي
أما قدوتك فلتكن أمهات المؤمنين.......
فلست التافهة حتى تكون قدوتك هابطات هذه الأمة
أما التحضر والتقدم فنحن أهله وأسياده
وعزتنا بديننا وكرامتنا ومتى ابتغينا العزة بغير ديننا أذلنا الله
بنيتي :
فلنطلق العنان لعقولنا لنتدبر في أسرار الكون
فلننطلق نحو العلا نحو الريادة نحو التقدم
ولندس بأقدامنا مظاهر التقليد الأعمى
ولنعلن المقاطعة على كل من يسعى لإرجاعنا إلى الخلف
ولنترك اللهو والغناء والمسلسلات الهابطة
ولننظر بأعيننا بعقولنا وبقلوبنا إلى غد مشرق
تفوح منه رائحة الكرامة والعفة والحجاب الغير مبتذل
تفوح منه مكارم الأخلاق والقدوة الصالحة
فلننطلق وكلنا إيمان بتحقيق غد أفضل لنا ولبلدنا لنكون دوما اولا.
فلننطلق وكلنا امل بعون الله لنا
فهيا بنيتي لننهض فكفانا سباتا عميق
فهيا بنيتي لننطلق الى الريادة
فهيا بنيتي فدروب المجد نحن من رسم خطاها
فهيا بنيتي فاليوم سنعيد بناها فهيا ويد الله معنا