1196- عن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ أن رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قال: (لولا أن أشق على أمتي أو على الناس لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة) مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

1197- وعن حذيفة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: كان رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إذا قام من النوم يشوص فاه بالسواك. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

(الشوص): الدلك.

1198- وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت: كنا نعد لرَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم سواكه وطهوره فيبعثه اللَّه ما شاء أن يبعثه من الليل فيتسوك ويتوضأ ويصلي. رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1199- وعن أنس رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال، قال رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (أكثرت عليكم في السواك) رَوَاهُ البُخَارِيُّ.

1200- وعن شريح بن هانئ قال قلت لعائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها: بأي شيء كان يبدأ النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل بيته قالت: بالسواك. رَوَاهُ مُسلِمٌ.

1201- وعن أبي موسى رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ قال: دخلت على النبي صلى الله عليه وسلم وطرف السواك على لسانه. مُتَّفَقٌ عَلَيهِ، وهذا لفظ مسلم.

1202- وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (السواك مطهرة للفم، مرضاة للرب) رواه النسائي وابن خزيمة في صحيحه بأسانيد صحيحة.

1203- وعن أبي هريرة رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (الفطرة خمس، أو خمس من الفطرة: الختان، والاستحداد، وتقليم الأظفار، ونتف الإبط، وقص الشارب) مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.

(الاستحداد): حلق العانة، وهو حلق الشعر الذي حول الفرج.

1204- وعن عائشة رَضِيَ اللَّهُ عَنها قالت قال رَسُول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: (عشر من الفطرة: قص الشارب، وإعفاء اللحية، والسواك، واستنشاق الماء، وقص الأظفار، وغسل البراجم، ونتف الإبط، وحلق العانة، وانتقاص الماء)

قال الراوي: ونسيت العاشرة إلا أن تكون المضمضة، قال وكيع وهو أحد رواته: انتقاص الماء: يعني الاستنجاء. رَوَاهُ مُسلِمٌ.

(البراجم) بالباء الموحدة والجيم وهي: عقد الأصابع.

و (إعفاء اللحية): معناه: لا يقص منها شيئاً.

1205- وعن ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنهُما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (أَحْفُوا الشوارب، وأَعْفُوا اللحى) مُتَّفَقٌ عَلَيهِ.