بشار بن برد

بشار بن برد شاعر العصر أبو معاذ البصري الضرير بلغ شعره الفائق نحوا من ثلاثة عشر ألف بيت نزل بغداد ومدح الكبراء وهو من موالي بني عقيل ويلقب بالمرعث للبسه في الصغر رعاثا وهي الحلق واحدها رعثة وولد أعمى قال أبو تمام هو أشعر الناس والسيد الحميري في وقتهما وهو القائل

أنا والله أشتهي سحر عيني * ك وأخشى مصارع العشاق

وله

هل تعلمين وراء منزلة * تدني إليك فإن الحب أقصاني

قلت أتهم بالزندقة فضربه المهدي سبعين سوطا ليقر فمات منها وقيل كان يفضل النار وينتصر لإبليس هلك سنة سبع وستين ومئة وبلغ التسعين